أخبار

وزارة الداخلية تُعلن عن تنفيذ قرارين جديدين في الإقامة الجبريّة و هما..

أكدت مصادر مطلعة لموزاييك أن بلحسن النقاش هو أحد العنصرين المشمولين بقراري الوضع تحت الاقامة الجبرية الصادرين اليوم الخميس 13 جانفي 2022 عن وزارة الداخليّة.

وارتبط اسم بلحسن النقاش بالقضية المتهم فيها فتحي دمق والتي تعلقت سنة 2013 بالكشف عن مخطط لتنفيذ سلسلة من الاغتيالات تستهدف قاض وإعلاميين وسياسيين والتي أعيد تكييفها من طرف محكمة التعقيب كقضية إرهابية وأصدرت بشأنها مؤخرا بطاقة ايداع بالسجن في حق فتحي دمق من طرف قاضي التحقيق بالقطب القضائي لمكافحة الارهاب.

أما الشخص الثاني المشمول بقرار الوضع تحت الاقامة الجبرية فيدعى لطفي دزيرة ويرجح أنه مشمول بقضية إرهابية منشورة لدى القطب القضائي لمكافحة الارهاب.

ويذكر أنّ وزارة الداخلية كانت قد أعلنت في بلاغ عن تنفيذ قرارين في الإقامة الجبريّة، وهو إجراء ذو صبغة تحفظيّة أملته الضّرورة في إطار حماية الأمن العامّ.

وأوضحت أنّ هذا القرار يأتي على خلفيّة توفّر معلومات مؤكّدة حول شبهة تورّط أشخاص في تهديد خطير للأمن العامّ، واتّضح أنّ أحدهم مشمول بالبحث في ملفّ ذو صبغة إرهابيّة منشور لدى القضاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى