إعلام ونجوم

مشاهير يحصدون الملايين عبر “أنستغرام”

تطورت في الآونة الأخيرة طرق التسويق لبعض العلامات التجارية والمنتوجات في تونس وأصبح التسويق عبر المشاهير والفنانين من أكثر الطرق التي يعتمدها المُستشهرون لتقريب منتجاتهم من المستهلك.

من جهتها، أكدت الروسية المقيمة في تونس “ليتيسيا” أن أعلى مبلغ مالي تقاضته من عمليات الإشهار على حسابها بالانستغرام بلغ 11 ألف دينار.
وأشارت إلى أن “الانستغرام” أصبح فرصة حقيقة للعمل والحصول على أموال، مضيفة أن لديها فريق عمل كامل تقوم بخلاصه من الأموال المتأتية من الإشهار.
أما الشخصية المثيرة للجدل مريم الدباغ، فقد صرحت لدى حضورها في برنامج تلفزي، أنها تتقاضى 9 آلاف دينار مقابل تنزيل صورة واحدة.
وتعتبر الفنانة منال عمارة الأكثر نشاطا في هذا المجال، حيث قالت في تصريحات صحفية سابقة إنها دخلت مجال التسويق الالكتروني من خلال توظيف اختصاصها الأكاديمي في مجال الإشهار والتسويق.
وعُرفت منال عمارة بكونها الوجه الإعلاني المميز لعديد الماركات، خاصة في مجال مواد التجميل والعطورات.
كما غيّرت عديد الوجوه الأخرى المعروفة في تونس اتجاهها نحو عالم التسويق الالكتروني على غرار الممثلات مروى العقربي وخولة السليماني وعائشة عطية وغيرهن…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى