أخباررياضة

كأس العالم 2022: لاعبو المنتخب التونسي يؤكدون أن ‘الحظ لم يحالفهم أمام أستراليا’

أكّد لاعبو المنتخب التونسي أن الحظ لم يحالفهم في مباراتهم أمام المنتخب الأسترالي، والتي انتهت بفوز الأخير بهدف دون رد، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة في نهائيات كأس العالم 2022.
وعبّر ياسين مرياح مدافع المنتخب التونسي عن حسرته على الفرص التي أهدرها المنتخب في مباراته اليوم، قائلاً إن تلك الفرص المهدورة كانت كفيلة، لو تُرجمت إلى أهداف، بخروج المنتخب التونسي فائزاً، أو متعادلاً على أقل تقدير.
وأضاف، في تصريحات صحفية عقب نهاية المباراة، أن الهدف الذي استقبله المرمى التونسي كان عكس سير المباراة “ولكن في كرة القدم إذا لم تسجل الأهداف فإنك لن تفوز وهذا ما حدث للمنتخب التونسي الذي أهدر العديد من الفرص أمام المرمى الأسترالي، بينما حصل المنتخب الأسترالي على فرصة فأحسن استغلالها وظفر بنقاط المباراة”.
وشكر مرياح جماهير الكرة التونسية على وقوفها مع المنتخب في المونديال، وقال : “إنها تستحق منا الأداء الجيد وتحقيق الفوز وهو ما لم يتحقق اليوم ولكن سنعمل على أن يكون المنتخب التونسي أفضل في المباراة المقبلة أمام فرنسا حامل اللقب”.
ونوّه ياسين مرياح إلى أن المنتخب التونسي لم يكن موفقاً في المباراتين أمام الدنمارك وأستراليا، قائلاً إن الهدف الأول بالنسبة لهم سيكون تصحيح المسار في مباراة فرنسا المقبلة رغم صعوبتها ولكنهم سيلعبون لتحقيق الفوز.
من جانبه أكد اللاعب طه ياسين الخنيسي أن منتخب تونس لا يستحق الخسارة وكان الأفضل في كل شيء بينما لعب المنتخب الأسترالي على فرصة واحدة نجح من خلالها في التسجيل.. مشيراً إلى أن عامل التوفيق يعتبر مهماً جداً في الحصول على الهدف وهو ما لم يتحقق في مباراتي الدنمارك وأستراليا.
وأضاف مهاجم المنتخب التونسي أن الهدف الآن تقديم مستوى أفضل أمام منتخب فرنسا حامل لقب البطولة من أجل إسعاد الجماهير التونسية.
ووصف اللاعب تنظيم قطر للمونديال بالرائع من كل النواحي، سواء الترتيبات الفنية والإدارية أو الحضور الجماهيري والأجواء الرياضية، وقال إن قطر شرّفت العرب جميعهم بمونديال مثالي من جميع النواحي.
ومن جهته أرجع اللاعب علي العابدي الخسارة من المنتخب الأسترالي إلى عامل التوفيق فقط، وقال إن اللاعبين افتقدوا للتوفيق في الفرص التي أتيحت لهم وكانوا عازمين على تحقيق الفوز لأنه يقرب المنتخب من التأهل للدور التالي ولكن لم يكتب لهم النجاح في استغلال الفرص والوصول للمرمى الأسترالي.
وأكد العابدي أن جميع اللاعبين في المنتخب يشعرون بالحزن لعدم تحقيق الفوز “ولكن في كرة القدم عندما لا تسجل الأهداف فإن الفوز لن يأتي”.
وشدد العابدي على أنهم سيقدمون كل ما عندهم في المباراة الأخيرة أمام المنتخب الفرنسي وينتظرون ما ستسفر عنه المباراة الأخرى في المجموعة، مشيراً إلى أن اللقاء الأخير لهم سيكون أمام المنتخب الفرنسي حامل اللقب وعليهم أن يكونوا أكثر تركيزاً في الجانب الهجومي من أجل إنهاء مشاركتهم بنتيجة مميزة ترضي الجماهير التونسية.

وات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى