أخبار

قيس سعيّد يتحوّل إلى مكان العملية الإرهابية بسوسة

تحوّل رئيس الجمهورية قيس سعيّد إلى مكن العملية الإرهابية التي جدّت صباح اليوم الأحد 6 سبتمبر 2020 بمفترق الطرق أكودة القنطاوي وأسفرت عن استشهاد عون حرس وإصابة آخر بجروح ووصفت حالته بالحرجة.

وكانت وزارة الداخلية أوضحت في بلاغ لها، أن الوحدات الأمنية من مختلف الأسلاك، قامت على اثر تعرض عوني حرس وطني، صباح اليوم الاحد، إلى عملية دهس من قبل 3 إرهابيين بواسطة سيارة على مستوى مفترق أكودة القنطاوي، بتمشيط مكان العملية ومحاصرة منفذيها والقضاء عليهم بعد تبادل لاطلاق النار معهم.

وأضافت الوزارة في بلاغها، أن عملية الدهس أسفرت عن استشهاد الوكيل سامي مرابط، بعد نقله للمستشفى، في حين لا يزال الوكيل رامي الإمام بصدد تلقى العلاج واشارت إلى أن وزير الداخلية توفيق شرف الدين تنقل إلى مكان العملية اين عاين تفاصيل التدخل الأمني، كما تحوّل إلى المستشفى للوقوف على الحالة الصحية للوكيل رامي الإمام ومتابعتها.

تجدر الإشارة إلى ان مصادر امنية افادت بان عوني حرس وطني، تعرضا صباح اليوم، إلى عملية دهس بسيارة في مرحلة أولى ، قبل أن يتلقيا عديد الطعنات في مرحلة ثانية، وذلك على مستوى مفترق أكودة القنطاوي.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى