أخبار

قيس سعيّد عن البحيري: “إن كان يريد أن يجعل من نفسه ضحية فهو حرّ”

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد، لدى إشرافه اليوم الخيمس على اجتماع مجلس الوزراء، إن من دخل في إضراب عن الطعام، (في إشارة إلى القيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري وزوجته)، قد وفرت له الدولة كل الاسباب التي تقيه من أن يضر نفسه.
وأشار قيس سعيد، إلى أن الذي يضرب عن الطعام اليوم، تم الحكم عليه بعدم سماع الدعوى سنة 1987، وهو الذي أمضى الميثاق الوطني في نوفمبر 1988 دون أن يقع تتبعه إطلاقا، مضيفا القول : “لا أريد أن أتحدث عن الأموال الطائلة والتجاوزات التي قام بها عدد من المحيطين به ومن الأشخاص الذين يريدون أن يجعلوا منه ضحية”.
وتابع رئيس الجمهورية : “إن كان يريد أن يجعل من نفسه ضحية فهو حر، إن أراد أن يأكل أو يشرب فهو حر، ونحن مكناه من طاقم طبي، ومكنا عائلته من أن تبقى معه في المستشفى.. وهو ليس خيرا من التونسيين الذين اعتصموا وأضربوا عن الطعام في عدد من مناطق البلاد أثناء تولي أحدهم لوزارة العدل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى