متفرقات

قيس سعيد: لن تسقط الدولة بمثل هذه العملية الارهابية

تحادث رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الأحد 6 سبتمبر 2020 مع عدد من الاطارات الامنية والمسؤولين الجهويين والمحليين بخصوص العملية الارهابية التي جدت بمفترق الطرق أكودة – القنطاوي وأسفرت عن استشهاد عون حرس وإصابة آخر بجروح ووصفت حالته بالخطيرة.

وقال قيس سعيد في فيديو نشرته “تونس الرقميّة” خلال حديثه مع احد المسؤولين” من قاموا بالعملية الارهابية الجبانة اخطأوا العنوان .. لن ينجحوا في الاطاحة بالدولة ..من قاموا بالعملية مجرمون ومن اوعز لهم القيام بها اكثر اجراما منهم …لابد من التحقيق .. ونرجو ان تكشف الشرطة الفنية الجهات التي تقف وراء هذه الجرائم.. لن تسقط الدولة بمثل هذه العمليات التي تهدف لادخال الرعب في صفوف الشعب .. الشعب لن يرعبه مثل هؤلاء الخونة الي ما عندهم حتى انتماء الى تونس “.

واكد مسؤول جهوي لقيس سعيد انه تم نقل الامني المصاب الى المستشفى العسكري بتونس وقدم له مسؤول امني تفاصيل العملية .

يذكر ان 3 إرهابيين كانوا على متن سيارة قاموا بدهس عوني حرس وطني كانا متواجدين على مستوى مفترق الطرق المؤدي إلى جهة القنطاوي، ثم عمدا إلى طعنهما وافتكاك أسلحتهما .واكدت وزارة الداخلية انه تم عقب العملية ملاحقة الإرهابيين الثلاثة وجرى تبادل إطلاق للنار معهم قبل أن يتمّ القضاء عليهم وباقاف الارهابي الرابع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى