أخبار

فروق العيشاوي شاب جامعي من القصرين واجه البطالة برسكلة العجلات المطاطية وتحويلها الى صناعات تقليدية (صور)

فاروق العيشاوي هو  شاب عشريني أصيل ولاية القصرين، تحصّل على شهادة عليا في الهندسة الالكترونيةّ، لكنه لم يجد عملًا في مجال اختصاصه لكنّه فلم يستسلم للبطالة وظلّ يبحث عن طريق مختلف يحمل فكرة مبتكرة  وجديدة  ليقرر في الاخير الانخراط في مجال رسكلة العجلات المطاطية وتحويلها الي ديكور وكراسي واثاث  الأصص التي توضع فيها النباتات  وغيرها من الاستعمالات المفيدة.

 الفكرة انطلقت بإمكانيات بسيطة حيث كان فاروق يقوم بجمع العجالات المطاطية المتهالكة ومن ثم يقوم في منزله بتحويلها الي قطع فنية جميلة تضيف عليها الصناعات التقليدية التونسية ورنقا اخر.

فكرة فاروق حظيت بإعجاب عديد التونسيين لما نحمله من معاني الكفاح والابتكار وحب العمل، فتم توجيه الدعوة له للمشاركة في عديد المعارض بالداخل في تونس كما تحصل اثر ذلك على تمويل من البنك التونسي للتضامن لتطوير فكرته ومشروعه.

ويقول فاروق أنّ فكرة عدم انتظاره لوظيفة عمومية واتجاهه لتركيز مشروعه الخاص ساهمت في الترويج للمشروع، مبرزًا أن الإقبال في البداية انبنى على قاعدة مساعدة شاب لم يستسلم للبطالة، ومن ثم استند على جودة المنتوج.

ويقول الشاب: “إن كل من اشترى المنتوج أقر بأنه مريح وذو جودة تجعله قادرًا على منافسة بقية المنتوجات الموجودة في السوق خاصة وأنّه ذو ديمومة أطول مقارنة بها” مبينًا أن أحد النزل طلب منه صناعة أصص مخصّصة للنباتات من العجلات المطاطية وهو ما وفّر مداخيل تغطي المصاريف والأجور، وفق قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى