أخبار

سفيان بن حميدة: ألفة الحامدي لعبو بيها الي حطوها وكانت أداة لحرب بالوكالة مع الاتحاد

أكد سفيان بن حميدة اليوم الاثنين 22 فيفري 2021، في برنامج 90 دقيقة على إي أف أم , أن ألفة الحامدي كانت طفلة صغيرة تلاعبت بها الأطراف التي وضعتها على رأس شركة الخطوط التونسية وتم استعمالها دون علمها كأداة في حرب بالوكالة ضد الاتحاد العام التونسي للشغل.
وأضاف بن حميدة أن الأطراف التي كانت وراءها تعلم جيدا أن كل الحكومات في تاريخ البلاد التي أرادت الدخول في مواجهة مع الاتحاد قد خسرت.
كما أوضح سفيان بن حميدة أن من أحضروا ألفة الحامدي ادعوا أنها كفاءة استثنائية وأحضروا شخصا مواليا لهم لخدمة مصالحهم المتعلقة ببيع شركة الخطوط التونسية لطرف قطري وليس تركيا مثلما تم الترويج له، مشددا على أن معلوم الصفقة معلوم لدى الجميع.
كما اتهم حركة النهضة بالوقوف وراء ألفة الحامدي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى