أخبار

رئاسة الجمهورية تؤكد وصول ”طرد مسموم”

أكد مصدر من رئاسة الجمهورية لموزاييك أنه تم العثور منذ يومين على طرد بريدي محل إشتباه في احتوائه لمادة سامة وخطيرة، وارد على رئاسة الجمهورية.


وأكد ذات المصدر أن المراسلة لم تصل إلى رئيس الجمهورية وانما تم التفطن إليها من طرف شخص آخر. وما تزال الأبحاث جارية من قبل المصالح المختصة للكشف عن مصدر هذا الطرد.

يذكر أن صفحة ”الأستاذ قيس سعيد” نشرت مساء اليوم تدوينة أكدت فيها ”تعرض رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى محاولة تسميم عبر طرد بريدي يحتوي على مادة الريسين السامة التي تسبب الموت على الفور”.

وتابعت الصفحة ”ويتم حاليا إجراء اختبار و فرز جميع رسائل البريد الخاصة بقصر قرطاج، وفحصها في منشأة خارج الموقع قبل الوصول إلى القصر الرئاسي”.

ومن جانبه، كتب شقيق الرئيس قيس سعيد، نوفل سعيد، على صفحته منذ قليل: ”الرئيس بخير وعافية والحمد لله..”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى