أخبار

تطويق مقرّ التلفزة بسيارات أمنية ودخول أمنيين الى قاعة البثّ النهائية

أكد كاتب عام نقابة الاداريين والتقنيين في مؤسسة التلفزة التونسية وليد منصر، اليوم ان اعوان التلفزة تفاجأوا البارحة بتطويق مقر المؤسسة الوطنية من طرف فرق مختصة وسيارات أمنية من مختلف الوحدات بالتزامن مع الاستعداد لتنفيذ اضراب الاعوان منتصف الليل.

وقال في تصريح لـ “الجوهرة أف أم” أن اكثر من 50 سيارة أمنية حاصرت البارحة مقر التلفزة حوالي الساعة 10.30 ليلا بالاضافة الى تواجد الوحدة الوطنية لمكافحة الارهاب بمقر المؤسسة معتبرا ما حصل تهديدا ووصمة عار، وفق تعبيره.
وتابع في شهادته لـ “الجوهرة أف أم” أن قوات من “الأمن المدني” دخلت مقر التلفزة وأن المكلفة بالتسيير دخلت قاعة البث النهائية بمرافقة أمنية في سابقة خطيرة في تاريخ التلفزة كما تم استجوابهم من طرف الأمنيين بخصوص نيتهم العمل من عدمه في حادثة غير مسبوقة، مشيرا الى ان الوحدات الأمنية غادرت المكان لاحقا بعد بث نشرة منتصف الليل.
وبخصوص الاضراب أوضح ذات المتحدث انه كان مقررا منذ 3 اشهر وتم اصدار برقية اضراب واعلام المعنيين دون تسجيل اي تجاوب من طرف الجهات المعنية مما دفع النقابة الى تنفيذ اضرابها على خلفية ممارسات المكلفة بالتسيير مشيرا الى وجود ضغوطات على المؤسسة كما لفت الى امكانية اللجوء الى التساخير للتصدي لإضرابهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى