أخبار

تحقيق يكشف هذه المعطيات حول المستشار الجديد لرئيس الجمهورية (وثيقة)

قام رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم الاثنين 14 مارس 2022 بتعيين ضيغم بن حسين مستشارا لديه برئاسة الجمهورية.

وكان ضيغم بن حسين قد شغل منصب مديرا لإدارة الأمن الخارجي التابعة للإدارة العامة بالمصالح المختصة بوزارة الداخلية وهو خرّيج دفعة سنة 1991 وهي دفعة مسماة “بدفعة 7 نوفمبر”، وفق ما لما ورد في تحقيق صحفي نشره موقع نواة.

وأشار التقرير إلى أنّه “ذُكر اسم ضيغم بن حسين في قضية اغتيال زعيم التيار الشعبي محمد البراهمي، باعتباره كان سنة 2013 مديرا لإدارة الأمن الخارجي علما وأنه شغل هذه الخطة منذ سنة 2009”.

وورد اسم ضيغم بن حسين في ملف قضية اغتيال محمد البراهمي، حيث أشارت المعطيات التي كشفتها هيئة الدفاع عن محمد البراهمي أن ادارة الامن الخارجي التي كان يترأسها بن حسين قد تلقت بتاريخ 14 جويلية 2013 قد تلقت إشعارا من نظيرتها في جهاز وكالة الاستخبارات المركزية (CIA) يفيد بوجود مخطّط لاغتيال البراهمي وذلك في اطار العمل الاستخباراتي المشترك داخل ما يسمّى ب”وكالة التعاون”، وتؤكد المعطيات المتعلقة بقضية اغتيال البراهمي أن ادارة الامن الخارجي رفعت معلومة تلقيها وثيقة التحذير باغتيال البراهمي بتاريخ 15 جويلية الى الادارة العامة للمصالح المختصّة و الادارة العامة للامن العمومي، حسب المصدر ذاته.

وفي المقابل يشير التحقيق الصحفي الذي نشره موقع نواة إلى أن “ادارة الأمن الخارجي تعمدت حجب المعلومات الاستخباراتية الوافدة من الخارج في اطار وكالة التعاون الخارجي عن الادارة الفرعية لارشاد الامن الرئاسي في أكثر من مناسبة”.

وللإشارة فقد صدر قرار تعيين ضيغم بن حسين مستشارا لديه برئاسة الجمهورية بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية في عدده الصادر اليوم الثلاثاء 15 مارس 2022.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى