سياسة

الوثيقة التي وردت على المجلس تحمل إسم كمال أم الزين على رأس وزارة التجهيز

أكد النائب بحركة النهضة وعضو مكتب مجلس نواب الشعب، أسامة الصغير، أنه تم الإتفاق على تحديد يوم 1 سبتمبر القادم لمنح الثقة من عدمه لحكومة هشام المشيشي.

وأضاف أن الوثيقة الرسمية التي تلقاها مكتب المجلس من رئاسة الجمهورية تتضمن اسم كمال أم الزين على رأس وزارة التجهيز في حين اعلن المشيشي عن كمال الدوخ، مبينا أن هذا الموضوع مازال محل نقاش وتباين لمعرفة الخطأ من الصحيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى