صحة

الهاشمي الوزير: خلال أسبوعين أو ثلاثة أتوقّع أن تكون لنا فكرة جيّدة على نجاعة التلاقيح

أكّد الهاشمي الوزير مدير عام معهد باستور اليوم 21 أوت 2020 أنّ حالات العدوى تتكاثر وهناك عدوى أفقية، ويجب الحذر للقطع معها وفق قوله.

وتابع الوزير أنّ الأمر السلبي هو أنّ العدد كبير، وتجاوزنا عدد المرضى في الموجة الأولى من فيروس كورونا، قائلا: “أكثر من 90 بالمئة من حالات العدوى لا أعراض لها”.

وتحدّث الوزير عن أنّ معهد باستور بصدد الاشتغال على تطوير أكثر من 170 تلقيحا، منها ما هو في مرحلة التجارب قبل السريرية ومنها ما ينتظر ذلك، موضّحا أنّ المرحلة قبل السريرية تعني أن نجرّب التلقيح على الحيوان لقياس مدى نجاعته.

وأضاف الوزير أنّ هذا العمل يتمّ بمجهود وفريق عمل تونسي مائة بالمائة، قائلا: “لا شراكة إلى حد الآن مع جهات أخرى خاصة مع الشركات الكبرى التي تطور التلاقيح، وأتوقع خلال أسبوعين أو ثلاثة أن تكون لنا فكرة جيدة على نجاعة التلاقيح في المخابر ثم ننتظر أن نجرّب ذلك على الحيوانات، ثمّ نسعى إلى نشر ذلك في نشرية علمية مع براءة اختراع ونبحث عن شركاء لتطوير اللقاح”.

وأشار الوزير أنّه من ناحية علم المناعة، التلقيح في حالة الكوفيد 19 وارد على عكس أمراض أخرى، قائلا إنّ الصين وروسيا سجلا تلاقيحا لم تمر بعد إلى المرحلة الثالثة، مشدّدا على أنّه في صورة وجود نتيجة إيجابية ستكون أوائل 2021 بداية تجربة هذه التلاقيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى