العقل المدبر لعمليّة باب سويقة يكشف أسباب إقدام سامي السيفي على حرق نفسه بمقر حركة النهضة

قال كريم عبد السلام العقل المدبر والمنفذ لأحداث باب سويقة، الخميس 9 ديسمبر، عن صديقه سامي السيفي الذي أحرق نفسه في المقر المركزي لحركة النهضة بمونبليزير، “أحرقه القهر 40 سنة فأقدم على فعلته اليوم” …

وأضاف عبد السلام في تصريح لإذاعة موزاييك آف آم “كيف لراشد الغنوشي وقيادات من الحركة أن يجدوا مليارات تصرف على حفلات الزواج العرفي وعلى متعهم الشخصية وعقود لوبيينغ وتمويل حملات انتخابية ولا يجدون القليل من المال لأحد منخرطي الحركة ليعيش محفوظ الكرامة”!

وتابع “سامي السيفي أحد المتمتعين بالعفو التشريعي العام عمل لسنوات عون استقبال في المقر المركزي للحزب ثم تم الاستغناء عنه تعسفيا منذ سنة ونصف وسئم مماطلة الحركة وتسويف قياداتها بمساعدته رغم دقة وضعه الاجتماعي وفق شهادات معارفه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *