أخبارصحة

الدكتور حاتم الغزال: “نجاح باهر لتجربة على مصابين بأورام سرطانيّة مختلفة”

أكّد الدّكتور حاتم الغزال المختصّ في علم الأجنة، أنّ مركز الأبحاث السرطانيّة في بريطانيا أعلن عن نجاح باهر في التجارب الأولى لإستعمال فايروس هاربسHerpes معدّل جينيا لعلاج الأورام التي وصلت إلى حالة متقدّمة لا تستجيب لأي علاج آخر.

وأضاف الدكتور حاتم الغزال في تدوينة له صباح اليوم الاثنين على صفحته الرسميّة بالفيسبوك، أنّ التجربة تمت على عشرة مصابين و ذلك بحقن الفيروس داخل الورم السرطاني حيث أظهرت النتائج الأولية حالة شفاء كامل لمريض واحد و تراجع كبير للورم في ثلاث حالات أخرى.

وتابع الدكتور الغزال أنّ هذه ليست المحاولة الأولى لإستعمال الفيروسات القاتلة للسرطان و لكن لأول مرة يكون النجاح بهذا المستوى و منذ بداية التجارب و بالتالي سيمرّ الباحثون مباشرة إلى المرحلة الثانية من التجارب بإستعمال هذا العلاج على نطاق أوسع لتشمل مئات المصابين بأورام سرطانية مختلفة أخفق الطب إلى حد اليوم في علاجها مثل سرطان البنكرياس و الكبد.

ولفت الدكتور الغزال إلى أن “حالات نادرة جدا من الشفاء الطبيعي للسرطان تم رصدها و إعتبارها معجزة غير معلومة السبب و قد يكون السبب فيها في الحقيقة إصابة المريض بفيروس طبيعي قاتل للسرطان غير معروف إلى حد اليوم”، مضيفًا أنّ “القرن الواحد و العشرون سيكون بإذن الله قرن القضاء على داء السرطان و قرن العلاج الجيني و الفيروسي”، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى