أمني يسحل شابا عاريا..الفتيتي : لم أشاهد في حياتي فظاعة ما حدث إلاّ في سجن أبو غريب

طالب النائب الثاني لرئيس البرلمان، طارق الفتيتي اليوم الخميس 10 جوان 2021 وزير الداخلية بالنيابة هشام المشيشي بتقديم اعتذار للشعب التونسي، على الخلفية حادثة الاعتداء التي تعرض إليها شاب بجهة سيدي حسين بالعاصمة والذي تم اقتياده إلى سيارة أمنية والاعتداء عليه وهو عار.

وطالب الفتيتي خلال مداخلته بالجلسة العامة المدير العام للأمن الوطني زهير صديق بفتح تحقيق في الحادثة وتحميل المسؤوليات قئلا “ليلة البارحة لم أستطع النوم من هول ما شاهدته وأنا الآن جالس على الشوك بعد مشاهدتي مقطع الفيديو على فيسبوك”، وتابع “صراحة مهما كان الجُرم الذي ارتكبه هذا الشاب لا يمكن أن نرى صورة مسيئة ومهينة.. تسيء للمؤسسة الأمنية والشعب التونسي والدولة التونسية وتجعل سمعتها على المحك”.
وأضاف “لقد صدمت صدمة كبيرة وصراحة لم أشاهد في حياتي مثل هذا المشهد باستثناء ما فعله المارينز الأمريكي في سجون أبو غريب إبان الاعتداءات على أشقائنا في العراق”.
وتم ليلة أمس تداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك لشاب بجهة سيدي حسين بالعاصمة يتم اقتياده إلى سيارة أمنية والاعتداء عليه وهو عار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *