أسامة الخليفي: أحمل مسؤولية السلامة الجسدية لنواب قلب تونس لعبير موسي و نبيل حجي

أكد القيادي بقلب تونس أسامة الخليفي في تدوينة نشرها اليوم السبت 01 أوت 2020، أنه،  بعد رصد كل حملات التشويه والتهديد بالقتل ومعاينتها إثر التصريحات الغير مسؤولة والمتشنجة والتي كان فيها التخوين هو العنوان الواضح والموثق والتي تلتها ترويج لقائمة إسمية لنواب قلب تونس على صفحات التواصل الاجتماعي القريبة والمنتمية إلى أحزاب و أشخاص معينين، مسؤولية السلامة الجسدية لنواب ورئيس الحزب وقيادات قلب تونس للسيدة عبير موسي والسيد نبيل حجي عن التيار الديمقراطي.

 و دعى الخليفي النيابة العمومية للتدخل فورا لوقف الاعتداءات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *